تسجيل الدخول
22/03/2021
​شهدت العقودُ الأخيرة انتشارًا واسعًا للتطرف اليميني في أمريكا وأوروبا وأماكنَ أخرى، مما دفع كثيرًا من الدول للعمل الجاد على فهم هذه الظاهرة وآثارها في المجتمعات. وقد ازدادت جرائمُ الكراهية بوضوح، وجرى الإبلاغ عن آلاف الحوادث؛ من إطلاق النار على الكنيس اليهودي في بيتسبرغ وبواي بكاليفورنيا، إلى هجَمات حرق كنائس السُّود في الجنوب ربيع عام 2019م، والهجوم الإرهابي على مسجد نيوزيلندا الذي أسفر عن مقتل 51 مصلِّيًا. 

كل هذا أدَّى إلى زيادة الاهتمام باليمين المتطرف بين الأمريكيين عمومًا، والصَّحفيين وصانعي القرار والخبراء خصوصًا، ودفع المهتمِّين إلى طرح أسئلة كثيرة من قَبيل: ما سببُ انتشار اليمين المتطرف المعاصر؟ ولماذا ينضم عوامُّ الناس إلى حركات اليمين المتطرف؟ وما ردُّ الفعل الذي يجب اتخاذه تجاه عنف اليمين المتطرف؟ وما المساحاتُ والأماكن الجديدة لأنشطة التطرف اليميني المعاصر؟ 


- إصدار شهري، يقدم مراجعة علمية للكتب والدراسات المتميزة التي تعالج قضايا الإرهاب.​

voice Order

PDF اضغط هنا لتحميل الملف بصيغة

تحميل الملف
voice Order
العدد الثالث والعشرون
شهدت العقودُ الأخيرة انتشارًا واسعًا للتطرف اليميني في أمريكا وأوروبا وأماكنَ أخرى، مما دفع كثيرًا من الدول للعمل الجاد على فهم هذه الظاهرة وآثارها في المجتمعات.
03/04/2021 17:57